التصنيفات: صحة مترجم

يجب على الشركات أن تتبنى طريقة المصدر المفتوح

وجهة نظر دريس بويتارت, مؤسس دروبال.

حتى الشركات الكبيرة مثل بورصة نيويورك بدأت بتبنّي البرمجيات المجانيّة مفتوحة المصدر.
في سوق عالمي سريع التّغيّر, يزداد إعتماد الأعمال على التكنولوجيا بشكل مستمر, ممّا يمكّنهم من الإبداع والإستجابة السريعة على تطور بيئة العمل.
كلّ يوم, أرى أمثلة على منظمات صغيرة أو كبيرة, من القطاعين العام و الخاص, تتحوّل إلى إستخدام تقنيات مفتوحة المصدر لدعم أهداف أعمالها و لتقدّم أفضل خدمة للمستهلك.
إنّ عدم حاجة البرمجيات مفتوحة المصدر لرسوم ترخيص ساهمت بتوفير كبير في الكلفة, مما أثار انتباه العديد من المنظمات حول العالم, و حصلت على شرعيّتها بفضل أبحاث مستقلّة.
يمكننا الآن أن نرى تطبيقات المشاريع مفتوحة المصدر في طيف واسع من المنظمات, من NASA و NYSE حتى Euronext.
لكن عدم الحاجة لرسوم الإشتراك ليست الفائدة الوحيدة للمصدر المفتوح.
فإنّ أعضاء المجتمع مفتوح المصدر يتمتعون بروح مشتركة, مما يعني أنّهم بتشارك الشيفرات والتعاون فيما بينهم, يمكنهم تطوير برمجيات أفضل. فنستطيع بالإعتماد على المصدر المفتوح أن نتوصّل إلى حلول خلّاقة لمشاكل العمل, و بشكل أسرع و أرخص.
إن أخذنا دروبال, وهي منصّة مفتوحة المصدر لإدارة محتويات الشبكة, كمثال على مشروع كبير مفتوح المصدر, فهي مدعومة من قبل مجتمع تعاوني عالمي يصل حتّى 16000 مطوّر فعّال, ومئات الألوف من المستخدمين.
دريس بويتارت Dries Buytaer يقول أنّ أقوى ممتلكات دروبال هو مجتمع واسع من المطوّرين.
إضافة إلى مشاركته بتطوير واختبار المنتج, فإنّ ذلك المجتمع يبني و يشارك آلاف الموديولات.
إنّها جزيئات برمجيّة يمكن تحميلها لتوسيع قدرات دروبال للقيام بمهام معيّنة أو لإضافة ميزات محدّدة. يقوم دروبال اليوم بدعم مليون موقع حول العالم, من مختلف الأنواع.
إنّ الحاجة للإبداع المستمر قد تكون أوضح ما يمكن في تطوير مواقع الويب, فليس من المفاجئ أن مدراء التسويق و إستراتيجيي تقنيات المعلومات يتفحصون الفوائد الواسعة للعمل مع برمجيات مفتوحة المصدر لبناء مواقع أرخص و أكثر فعاليّة, ولتطوير تجربة المستخدم.
تقرير حديث وجد أن 61% من أشهر 10,000 موقع على الشبكة يتمّ تخديمها بمشاريع مفتوحة المصدر.

دراسة حالة: بورصة نيويورك NYSE
بوب كيرنر, الضابط التقني الأوّل في سوق نيويورك للبورصة, يؤمن بنجاح النموذج مفتوح المصدر.
“عندما يتحمّس المطوّرون للبناء بطريقة مفتوحة المصدر, ينخرطون بشدّة. يريدون حصد الفوائد و إيجاد حلول للمشاكل ضمن المجتمع نفسه, وذلك يساعد الجميع.”
السيد كيرنر وفريقه أطلقوا موقعهم (منصّة تدوين تدعى Exchanges) بالإعتماد على دروبال خلال شهر واحد كتجربة.
وخلال شهرين, إلتزموا بإعادة بناء موقع NYSE Money Sense و موقع NYSE Connect و إطلاقها من خلال دروبال.
وفقاً للسيد كيرنر: “بمجرد إطلاقنا لهذه المواقع ظهر طلب هائل على مواقع أخرى للشركة, فأطلقنا 37 موقعاً آخر.
من خلال دروبال, يمكننا أن نجد مانحتاج إليه بدل أن نصنعه. فعلى سبيل المثال, قرّرت إحدى المجموعات قبل 4 ساعات من إطلاق الموقع أنّها تريد صفحة ترحيب. فبحثنا على جوجل بكلّ بساطة, ووجدنا النموذج المطلوب ثم طبّقناه. لم نحتج لكتابة أي شيفرات برمجيّة.”

ما هو السّبب الّذي قد يدفع شركةً أو مطوّراً مستقلّاً للمشاركة؟ ماذا يستفيد من ذلك؟
في مشاريع الويب, وقت التسويق أساسيّ, وسرعة الإبداع أمر مفتاحيّ. ذلك لأنّ التطوير في مشاريع دروبال مبنيّ على المجتمع, وهو ليس خاضعاً لأيّة قيود من منظمة تطوير محدّدة أو أيّ خارطة طريق.
كونها منصّة مفتوحة, يمكن للشركات والمطوّرين أن يخدموا أنفسهم ويطوّروا حلولاً لمتطلباتهم التقنيّة الخاصّة ووفق برنامجهم الزّمني الخاص. فلا تضطر لانتظار أيّ شركات أو ملاحقة أيّ خطط موضوعة.

إن الفلسفة التعاونيّة للنموذج المفتوح المصدر تقدّم فوائد ملموسة للعمل على صعيد توفير التكاليف وسرعة التسويق.وقد أصبحت فكرة المصدر المفتوح رائجة و غالبة, و تستطيع المنظمات من كافة الأحجام أن تحصد ثمار هذه الطريقة التعاونية.

دريس بويتارت هو مؤسس دروبال, نظام إدارة المحتوى مفتوح المصدر.
نظام يدعم مئات الآلاف من المواقع حول العالم.

__________________________________
المصدر : BBC News
ترجمة نارت من سوريا، عضو الموقع المميز

التعليقات مغلقة

نشر