التصنيفات: صحة مترجم

«كيوريستي» يكتشف الماء على المريخ

كشف المسبار «كيوريستي» الذي أرسلته إدارة الطيران والفضاء الأميركية (ناسا) إلى المريخ لمعرفة ما إذا كان الكوكب مناسباً لحياة الكائنات الدقيقة، عن أدلة واضحة، أمس الأول، تشير إلى أن موقع هبوطه كان ذات يوم مغموراً بالمياه.
وهبط «كيوريستي» وهو معمل كيميائي بحجم سيارة صغيرة على الكوكب الأحمر في السادس من آب الماضي، داخل منخفض عملاق قرب خط الاستواء في المريخ. وتهدف مهمة المسبار التي تستمر عامين إلى اكتشاف جبل يطلق عليه اسم «شارب» ويتكوّن من رواسب صخرية، ويبلغ ارتفاعه خمسة كيلومترات.
ويعتقد العلماء أن الجبل يتكوّن من بقايا صخور رسوبية كانت تملئ المنخفض سابقاً. ويشير تحليل قطعة من الصخور بين الحافة الشمالية في المنخفض وقاعدة جبل «شارب» إلى أن تدفقاً سريعاً لحركة المياه حصل في المكان.
وبيّنت الصور التي التقطها المسبار أحجاراً دائرية مثبتة في الجبل الصخري.
وقالت الباحثة في «معهد علوم الكواكب» في توكسن في ولاية أريزونا الأميركية ربيكا وليامز إن الأحجار التي يتكون منها الجبل ذات حجم كبير ويصعب على الرياح تحريكها، مضيفة أن «فريق من العلماء اكتشف وجود حصى نقلها تيار مائي قوي». ويعتقد العلماء أن مصدر الصخور هو قاع مجرى مائي قديم، يرتفع فيه منسوب المياه.

المصدر : (رويترز)

التعليقات مغلقة

نشر