في عام 1986م توفي فنان الكاريكاتير المصري عبد السميع عبد الله، وهو مولود عام 1917م. بدأ حياته الصحفية عام 1945م في صحف ومجلات: الشعلة، وروز اليوسف، وأخبار اليوم، والشعب، والجمهورية، ودار الهلال. واعتبر رائد المدرسة الحديثة في الكاريكاتير المصري.
كان له دور في الحملة ضد الأسلحة الفاسدة، والفساد السياسي والاجتماعي قبل ثورة يوليو 1952م، ونقد الثورة في مواضع، وكان يرمز إلى القصر الملكي بالحذاء، وللثورة بسلسلة (في حديقة الحيوانات) كالأسد والنمر والثعلب.
أقام ثلاثة معارض خاصة، واشترك في 14 معرضاً دولياً، وكتب القصة، منها مجموعات قصص: (السلسلة) و(زئير الحمير) و(المتنبي يجد وظيفة – مسرحية).

شارك الموضوع
المقالة السابقةالسياسي توفيق وهبي
المقالة التاليةالمجاهد الفلسطيني يحيى عياش