التصنيفات: مترجم

سر حماية الفيلة من السرطان قد يكون في الجينات

شاركها

  • Facebook
  • Twitter
  • Google +

سر حماية الفيلة من السرطان قد يكون في الجينات

تحمل الثدييات الضخمة نحو (20) نسخة من “TP53″؛ وهو الجين المسؤول عن تشفير بروتين يحجب الورم السرطاني. وقد قام الباحثون بتحليل تقرير الحمض النووي في (8) أكتوبر في “JAMA”. هذا ويحمل البشر نسخة واحدة من جين “TP53”.

قد تفسر الجرعة الإضافية (أو 19) من الجينات المضادة للسرطان لماذا لدى الفيلة معدلات منخفضة بشكل غير عادي  من الإصابة بالسرطان؛ وهذا ما قاله «جوشوا شيفمان» -طبيب الأورام في جامعة ولاية «يوتا» في «سولت لايك سيتي»-  وزملائه.
عكف فريق «شيفمان» طوال (14) عامًا على تجميع البيانات باختصاص تشريح الحيوان من حديقة حيوانات «سان دييغو»، وقام بإنشاء قاعدة بيانات منفصلة، تضمنت معلومات مفصلة عن حالة وفاة (644) فيل. وبناء على تلك البيانات؛ قام الفريق بحساب أن مجرد (4.8) بالمئة من الفيلة تموت بالسرطان. بالنسبة للبشر فإنهم يموتون بنسبة (11 إلى 25) بالمئة من السرطان بالنسبة لأي مكان بالعالم.

يشير الباحثون إلى أن تلك الجينات الإضافية تساعد في الحفاظ على الخلايا التالفة كي لا تتحول إلى أورام.

إعداد: محمد بركات
مراجعة: شريف حوا
تصميم: أنس ضباعين
المصدر

التعليقات مغلقة

نشر