التصنيفات: مقالات علمية

سبب صعوبة علاج مرض السرطان

قام موقع “إيرثسكاي” بدوره بطرح السؤال على عالم السرطان الأحيائي في المعهد الوطني للسرطان كينت هانتر، الذي أجاب قائلاً: “يكمن سبب مرض السرطان في فقدان قدرة خلايانا على التحكم بنموها. وبهذا، يواجه الجسم معضلة التفرقة بين الخلايا السرطانية والخلايا السليمة. يصعب علينا بالوقت ذاته تصميم أدوية لتدمير الخلايا السرطانية دون إلحاق الضرر بباقي خلايا الجسم.”

وأضاف قائلاً: “تتفرق هذه الخلايا الخارجة عن السيطرة وتنمو لتشكل أوراماً سرطانية. يوجد علاج شائع وهو العلاج الكيميائي “chemotherapy”، أو الأدوية التي تستهدف وتقتل الخلايا السرطانية، لكن قد تكون الأورام هدفاً متحركاً. أي أنه لدى بعض الأورام القدرة على التغير المستمر – فتقوم بتغيير خصائصها الحيوية مع نموهم. يمكن لبعض العلاجات الكيميائية قتل الكثير من الخلايا السرطانية، لكن يصعب قتلها جميعها.”

كما أوضح قائلاً: “ستعمل الخلايا المقاومة على تنمية الورم مجدداً، وبهذا، لن يكون هذا العلاج دائماً.”

لا يزال هنتر متفائلاً بإيجاد علاج لمرض السرطان. وقال إن العلماء قد حققوا تقدماً هائلاً في محاربة هذا المرض.

التعليقات مغلقة

نشر