في عام 1963م توفي الشاعر والناقد والأديب السوري عبد المسيح حداد، المولودفيحمص عام 1888م. صحافي بارز وسوري وطني أصيل من أدباء المهجر. كان من مؤسسي الرابطة القلمية في نيويورك.
تلقّى علومـه الابتدائية في المدرسة الأرثوذكسية بحمص، ثم انتقل إلى دار المعلّمين الروسية في الناصرة بالقرب من حمص عام 1904م وتخرّج منها ثم عاد إلى حمص وتابع دراسته في المدرسة الإنجيلية ودرس اللغة الإنكليزية ثم عمل في تدريس اللغة الإنكليزية في مدارس حمص. هاجر من سورية إلى الولايات المتحدة سنة 1907م والتحق بشقيقه. وفي عام 1912م أصدر جريدة “السائح” باللغة العربية التي أصبحت لسان الرابطة القلمية التي أسّسها عام 1920م في نيويورك واستمرّ في إصدارها حتى عام 1959م مع زملائه أعضاء الرابطة القلمية.
توفي مساء الخميس في 17 كانون الثاني سنة 1963م ودفن في نيويورك.
لعبد المسيح حداد مؤلفات أدبية واجتماعية متعدّدة منها:
“حكايات المهجر” و”انطباعات مغترب” و مجلّداً من جريدة السائح. بالإضافة إلى افتتاحيّاته لجريدة السائح في مختلف شؤون الأدب والنقد والسياسـة والاجتماع.

شارك الموضوع
المقالة السابقةمن هو الكسائي
المقالة التاليةالشيخ عبد الله النوري