التصنيفات: مقالات طبية

استخدام المخدرات في الطب

1- «كوكايين- Cocaine»:

في آخر زيارة لك لطبيب الأسنان؛ هل فكرت أن تسأله عن ماهية المخدر الذي يحقنه في لثتك قبل المباشرة بقلع أو ترميم أسنانك؟ هي مادة تدعى «الليدوكاين – Lidocaine»، وهو دواء يستخدم موضعيًا كمخدر ويُحقن في الوريد لعلاج عدم انتظام دقات القلب.

لكن ما يجهله الأغلب هو أصل هذا المخدر. ألق نظرة واحدة إلى الإسم وستجد أنه ما زال يحمل اسم عائلته (-كاين)، فالليدوكاين ما هو غير نسخة معدلة من المخدر الشهير الكوكاين.

وبالرغم من أن الكوكاين مادة محرمة، إلا أنها تحمل صفات علاجية مذهلة ولا يمكن الإستغناء عنها في بعض الحالات، فهو مخدر موضعي قوي يمكن استخدامه على شكل مرهم لتخدير الأنسجة قبل العمليات الجراحية، وهو أيضًا قادر على تضيق الشرايين موقفًا للنزيف، مما يجهله دواء لا يستغنى عنه في علاج المرضى اللذين قد تعرضوا لحوادث، مخدر موضعي يزيل الألم و يوقف النزيف مباشرة!

لكن للأسف الشديد، الكوكاين يحمل في جعبته تأثيرًا ثالثًا، وهو قدرته على إحداث الإنتشاء والهلوسة إذا ما تم إيصالة إلى الدماغ عبر التدخين أو الاستنشاق، وفي هذه الحالة هو مادة مخدرة تسبب الإدمان وتحمل خطورة عالية وقد تسبب الوفاة بسبب تأثيرها على دقات القلب، مما أدى الى تحويله من دواء منقذ إلى مادة غير مشروعة، وسرعان ما تدخل أخصائيو الكيمياء الصيدلانية وقاموا باستحداث مواد مشتقة من الكوكاين غير قادرة على الوصول إلى الدماغ مثل «الليدوكاين- Lidocaine»، و«البينزوكاين-Benzocaine»، و«البيبروكاين- Piprocaine»، وغيرها الكثير.

2- الـ«LSD»:
مادة اكتشفها السويسري «آلبيرت هوفمان» في عام (1938)، وهي مادة مهلوسة يسبب تعاطيها حالة تدعى (synaesthesia) وهي عدم القدرة على التمييز بين الحواس، فتحت تأثيرها تتأثر الحواس ويصبح الشخص عند سماعه صوتًا ما يتخيل ألونًا أو يشم روائح غير موجودة فعليًا. وبالرغم من أنه لا يسبب الإدمان ، إلا أنه مادة محرمة.

تم دراسة الـLSD في كثير من المجالات الطبية لمحاولة إكتشاف ما إذا كان يمتلك أي فوائد، وتم الاكتشاف أنه قادر على تخفيف آلام صداع الشقيقة صعبة العلاج وبعض الدراسات الأخرى تشير إلى أنه قادر على علاج إدمان الكحول .

3- «الهيروين»:

غني عن التعريف، الهيروين المخدر هو مادة تنتمي لعائلة الأفيون، و هو نسخة معدلة كيميائيًا عن المورفين، ويعرف الهيروين أيضًا بإسم «ديامورفين- Diamorphine»، وكغيره من الأفيونات، يمكن استخدامه كمسكن ألم قوي بعد العمليات الجراحية والحوادث وآلام السرطان، ويمكن استخدامه أيضًا لعلاج السعال الجاف.

4- الـ«MDMA»:

من شاهد فيلم «مرجان أحمد مرجان» للفنان عادل إمام، سيذكر مشهد النادي الليلي جيدًا، حين قدمت شخصية «دبور» لشخصية «مرجان» حبة بيضاء صغيرة متبوعة بالحوار التالي:

-«أكسس وإدعيلي!»

-«أأكسس إزاي يعني؟»

-«مهي ليلة زي دي عايزة power يا مرجان عشان تخش بالـmood…!»

وسرعان ما أخذ مرجان تلك الحبة العجيبة حتى بدأ بالرقص طوال الليل، تلك الحبة العجيبة كانت تحتوي على مادة الـ«MDMA» المعروفة بإسم «إكستاسي- Ecstasy»، وهي عبارة عن مادة منشطة ممنوعة التداول من عائلة «الأمفيتامين- Amphetamine»، نفس العائلة الكيميائية التي ينتمي إليها الدواء الشهير «الكابتاجون- ®Captagone»، والأمفيتامينات مواد منشطة معظمها ممنوع التداول، تسبب الإنتشاء وتمنح الشخص كمًا هائلًا من اليقظة.

هذا وأثبتت دراسات أن الـ«MDMA» مفيد في علاج اضطراب نفسي يدعى«Post-Traumatic Stress Disorder»، وهو اضطراب نفسي يصاب به من تعرض لصدمات عصبية هائلة، كالجنود العائدين من الحرب وضحايا الإعتداء الجنسي والمدمنين تحت العلاج. ووجدت دراسة أن استخدام الـ«MDMA» يمكّن المرضى من ممارسة حياتهم بشكل طبيعي والتقليل من النوبات العصبية التي قد تصيبهم.

التعليقات مغلقة

نشر